ضمن فعاليات «الدوحة عاصمة الثقافة».. 3 خطباء يتنافسون في الجولة الـ22 من “مرقاة قطر”

30 أغسطس, 2021

نظم الملتقى القطري للمؤلفين اليوم، عبر قناته الرسمية على اليوتيوب، الجلسة الثانية والعشرون من مبادرة “مرقاة قطر للخطابة”، التي تأتي ضمن أنشطة الدوحة عاصمة الثقافة للعالم الإسلامي 2021 بمشاركة ثلاثة خطباء.
وشهدت هذه الحلقة منافسة قوية بين الخطباء الثلاثة في مجال دعم الخطب بالدعائم والشواهد، حيث يأتي الخطيب بالآيات والأحاديث وأبيات الشعر أو القصص والحكم والأمثال أو غيرها مع شرط تناولها بأسلوب أدبي لا بشكل سياسي.
وعن المنافسة، أشار الشيخ شقر الشهواني إلى أهمية حديث الخطيب عما يلامس مشاعر الناس واحتياجاتهم وواقعهم، متوجها بالنصح للخطباء والمتنافسين بضرورة الحديث عند الخطبة عن القضايا والأحداث المعاصرة والراهنة، فالحديث عن رمضان مثلا لا بد وأن يتزامن مع ذلك الشهر الفضيل، كما أن الحديث عن الحج لا بد وأن يكون قبل فريضة الحج، والحديث عن حدث رياضي أو أي أمر من الأمور لابد أن يكون حينيا وليس بعد انتهائه لتجنب فقدانه لأي قيمة.
وفيما يخص الخطب الفكاهية، قال الدكتور أحمد الجنابي، “إن مرقاة قطر للخطابة تحرص على اختيار الأسماء والمصطلحات من التراث العربي والإسلامي مما برع فيه الخطباء في كل عصر وزمان”، مثلما دعا أستاذ اللغة خالد الأحمد إلى الإعلان عن المصطلح الجديد للخطب الفكاهية، وهو خطب الابتسامة التي ترسم البسمة في وجه المتلقي، وتدخل السعادة إلى نفسه.
وفي سياق متصل، ألقت الدكتورة رانيا مصطفى خطبة فكاهية عصرية عنوانها “الالتزام بالمواعيد” بهدف أن يستفد منها الخطباء كافة، مثلما حرصت فيها على رسم الابتسامة على وجوه المتابعين والحاضرين.
وتأتي “مبادرة مرقاة قطر” في إطار مشروع دعم اللغة العربية، وتعد أول منصة عربية للخطابة لإحياء التراث العربي والنهوض به من خلال جلسات تدريبية للارتقاء بهذا الفن الأصيل نحو الطلاقة والجزالة.