سياحة

تمتلك دولة قطر العديد من مقومات السياحة من خلال محمياتها الطبيعية و قلاعها الأثرية و سلسلة المنتجعات والفنادق العالمية والحدائق العامة والمتنزهات و المطاعم و الأسواق الشعبية والمجمعات التجارية الكبرى .

وتعد قطر من أكثر الوجهات السياحية الآمنة في العالم، ويحظى اامومنالومنالموننمننالومن بفرصة لاكتشاف كرم الضيافة والرحابة والأصالة التي تتميز بها الثقافة العربية للبلاد، ويزخر موقع الهيئة العامة للسياحة القطري (www.qatartourism.gov.qa) بالعديد من المعلومات التي تهم السائح من الفنادق العالمية والرحلات السياحية والمطاعم والمزارات الأثرية.

سوق واقف:
لا شيء يضاهي التجول في الأزقة المزدحمة للسوق الرئيسي في الدوحة، حيث يعتبر سوق واقف مكاناً مثالياً للتمتع بتجربة تسوق أصيلة في المدينة والاستمتاع بأجواء التجارة العربية التقليدية والهندسة المعمارية المحلية. توفر المتاجر الصغيرة مجموعة مذهلة من بضائع منطقة الشرق الأوسط كالتوابل والمأكولات الموسمية الشهية والعطور والمجوهرات والملابس، فضلاً عن المشغولات التقليدية ومجموعة واسعة من التذكارات. كما تضفي الموسيقى التقليدية على المكان مع العروض الثقافية والفنية أجواء استثنائية. استرخ واستمتع بالأجواء من حولك في خيارات المطاعم والمقاهي المميزة المتوفرة.

اللؤلؤة:
هي عبارة عن جزيرة من صُنع الإنسان تقع على ساحل الخليج الغربي، وتمتاز بيخوت المارينا المصطفة بأسلوب مرسى الشرق الأوسط، وبالأبراج السكنية الشاهقة والفلل والفنادق، إضافة إلى متاجر العلامات التجارية الفاخرة وقاعات العرض. تصطف منتزهات الواجهة البحرية مع المقاهي والمطاعم التي تقدم مأكولات تناسب جميع الأذواق ابتداء من الآيس كريم المنعشة وانتهاء بمطاعم الخمس نجوم. تعتبر اللؤلؤة من الوجهات الأكثر جذباً للزوار، ونظرا لفخامتها وأناقتها أطلق عليها اسم “الريفيرا العربية”.

المجمعات التجارية:
تحتوي دولة قطر على مجموعة من المجمعات التجارية الحديثة التي تتصف بالرقي والحداثة المعمارية، وتتضمن مجموعة كبيرة من المحلات المتنوعة والمطاعم العالمية والمحلية، ومن أكثر المجمعات اقبالاً:

– دوحة فيستيفال
– ستي مول
– قطر مول
– لاجونا مول
– فيلاجيو مول

المتنزهات:
– كورنيش الدوحة: متنفس المواطنين والمقيمين، يستخدمه البعض كمضمار –تراك- للجري وممارسة الرياضة، حيث تنتشر الآلات الرياضية المجانية، وهو عبارة عن لوحة فنية ربانية، بخلفية أبراج الدوحة بمنطقة (الدفنة)، وهو عبارة عن متنزه ذي واجهة مائية ممتد حول خليج الدوحة على مساحة سبع كيلومترات، يوفر الكورنيش إطلالات خلابة على المدينة لتشمل الأبراج الشاهقة ومركز أعمال المدينة والمجسمات البارزة لمتحف الفن الإسلامي. وتعكس القوارب الخشبية التقليدية المتجولة في مياه الخليج الصافية سحر ماضي المدينة وعبق تاريخها

– حديقة متحف الفن الإسلامي: تجاور متحف الفن الإسلامي، حديقة واسعة يمكن للزائر التنزه فيها والمشاركة في فعالياتها، كما يوجد بالحديقة كشكان للمأكولات والمشروبات، أو تامل أفق الدوحة انطلاقاَ من أفضل موقع في المدينة.

– حديقة أسباير زون: تعتبر حديقة أسباير أكبر حديقة على مستوى قطر مما يمنح جميع مرتاديها خيارات ترفيهيه متنوعة لتعزيز أنماط الحياة الصحية تضم حديقة أسباير مسارات تم تصميمها خصيصاً لمحبي رياضة المشي والركض